وأكمَلتْ شهرها الثاني

شهران! كم هي سريعة هذه الأيام، بالأمس القريب كنتُ أبكي فرحاً بقدومها وها أنا الآن أبكي فرحاً بسماع صوت مناغاتها لي، طفلتي الآن لم تعد صغيرة إنها ترتدي حفاضات بيبي جوي المقاس الثاني وتتأمل فم أي شخص يحدثها، طفلتي ضاقت عليها ثيابها وتُريد الآن ثياباً جديدة، طفلتي تستطيع بإحتراف معرفة متى تكون محمولة ومتى تكون على السرير، تضحك لي كل صباح وكأنها تشكرني على سهري عليها البارحة

لعلها شعرت بالسعادة حين اشترينا لها سريراً وعربة تحملها أينما أرادت الذهاب، جونتي تتابع معي ما أشاهده على اليوتيوب وتتابع مع أبيها حلقات الأنمي، لعلها الوحيدة في العالم التي تستمع بصوت غنائي النشاز :mrgreen: والوحيدة أيضاً التي تجعلني ابتسم حين أوشك على البكاء، طفلتي الآن ترتدي قرطين جميلين يزيدان أنوثتها جمالاً، بالرغم من معاناتي النفسية حين قررنا خرم أذنيها وصوت بكاءها الذي دمرني حينها إلا أن الأمر يستحق المعاناة

حياتي برمتها أصبحت جوانا وجوانا فقط .. أنام على نومها واستيقظ على صوتها وبينهما أقوم برضاعتها وتغيير حفاضتها والحديث معها حتى بدأ زوجي يغار منها. الطعام ، النوم، اللعب، التسلية، توير، الفيسبوك والآيفون وأشياء أخرى كلها تُصبح لا شيء حين احملها، تنتابني رغبة بعدم الإنجاب مرة أخرى ليس خوفاً من الولادة وإنما خوفاً من أن يفوق حب غيرها على حبها ، يا قدير احفظها بحفظك واحفظني لأعطيها حبي

كم هي مجرمة تلك الأمومة التي تسلب الأم روحها وجسدها وحياتها لتمنحها لطفلٍ صغير لا يكبر أبداً في عيني والدته، لطفلٍ قد يُعوض أمه كل شيء أو طفلٍ يتناسى كل شيء، أهدي من هنا رسالة لأمي: (كم أنتِ رائعة، أحبك يا أمي بقدر حبي لابنتي) امنحو الحب لأمهاتكم فأنتم لا تعلمون كم من الألم تحملوا من أجلكم 🙂

Advertisements

24 فكرة على ”وأكمَلتْ شهرها الثاني

  1. ماشاء الله بس انتي بطريقتك هادي تجيبي لبنتك العين ايش تستفيدي لمن تحطي صورتها يعني انتي الوحيده في العالم الي صرتي ام ؟
    اهتمي في بنتك احسلك من التصوير والهرج الفاضي

    1. مع احترامي لك بس حبي لبنتي مو هرج فاضي وبعدين ما أظن اشتكت لك إني ما أهتم فيها٫
      شكراً لخوفك عليها من العين لكن الحافظ الله ولو بأخاف عليها من العين كان حبستها بين أربعة جدران ووقتها تعال طالبني اهتم فيها

  2. :””) ما شاء الله الله يخليها لك يا رب ولا يحرمك منها ابداً
    اكرر نفس شعوري مع بستي << والله دي المرة حتضربك :mrgreen:
    علموها ياباني من الان :p

  3. ياقلبي عليها أحلوت زياده لما كبرت 🙂 وصوتها رهييب :mrgreen:
    الله يحفظها ويخليها لك ياارب ..
    ويحفظ لك امك وامي وامهات المسلمين ويطول بأعمارهم ()

  4. ما شاء الله
    صج مر شهر بسرعة كأنه أمس يوم تكتبين إنها كملت شهر

    ربي يحفظها لك ويرزقك برها ~
    ولا تحاتين:: أمي تقول لكل أبن/أبنة مكانتهم في قلب أمهم
    والأم ما تفرق بحبها حتى لو أختلف التعامل بس هي تحبهم بنفس المقدار كلهم

    الله يخلي لنا أمهاتنا 3>

    تونا “ماما فاتن” متابعين لك دائماً
    =)

  5. ما شاء الله =”))
    صوتها جنان>>وصية بوسة قوية>>أرجوووكي >_

    بالنسبة لمن ينتقد هنا بحجة التفرغ لعناية جونا بدل التصوير أو تسمية كل هذه المشاعر بهرج فاضي !!! أو السبب الأخر ألا و هو العين !!

    أظن أن من يتكل على الله ويتحصن به سيحفظه بلا ريب و إلا لم يعش أحد!!
    ولتخبى المبدع خوفاً من العين و لاعتزل الطباخ الطبخ خوفا من العين و لاستقال المعلم الفريد خوفاً من العين…ليس هذا بمنطق !!

    الله الحافظ وليس نحن من يدبر أمرنا و نتكفل بحفظ أنفسنا نحن نفعل الأسباب وما فعلته تونا ليس بخطأ أبداً فهده صفحتها و العنوان قد كتب بالعريض أعلى المدونة !!!!

    لذا لها كل الحرية….

    تونا لها الحرية أيضاً في الرد على مثل هذه التعليقات أو التجاهل لكنني أحببت إيصال صوتي من نفس المكان…

    أعتذر لإطالتي =)

بانتظار تعليقك :)

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s