أنا أبا هادا!

ربما يبدو عنوان التدوينة غريباً ولكنه بالنسبة لي بداية جديدة، بالأمس فقط نطقت طفلتي جملتها الأولى!

أنا أبااا هااداا” نغمة تُطرب مسامعي كلما أعادت ترديدها، منذ شهرين لاحظتُ محاولاتها لتقليد أي كلمة أقولها حينها بدأت أتحدثُ كثيراً، أُخبرها هذا باب وهذه ساعة وهذا حمام وهذه غرفة، أجادت حتى الآن بضع كلمات وهي تعي معانيها جيداً مثل (ماما، بابا، عمة، عمو، جدة، باب، حمام، ايوا، لأ، هيا، واو!، ايش؟، هادا، أنا، أبا، حمامة، وبعض الحروف الإنجليزية مثل A,B.C,E,F,H,I,L,M,O,R )

بفضلٍ من ربي تستطيع جونتي التفريق بين الحيوانات بتقليد أصواتهم، وكذلك الطعام! إذا سألتها أن تُحضر لي موزاً فستُحضر لي موزاً ولا شيء آخر غيره. ربما لم تتمكن من نطق الكثير لكنها تعي أكثر من كونها تتكلم. اغلقي الباب، احضري الريموت، اشربي الماء، تعالي معي واجلسي هنا .. جميعها أوامر يُمكنها تنفيذها الآن دون الحاجة لأحرق أعصابي وأنا أشرح لها كما في السابق 🙂

رغبتي في تعليمها الكلام تزداد وسعادتي بالكاد أستطيع وصفها، يصعب عليّ أن انتظر اليوم الذي أُناقشها فيه وأُخبرها كم هي الحياة قاسية وجميلة، ذلك اليوم الذي أراها تجلس بجانب والدها وهو يُعطيها دروساً في فن التطنيييش!

Advertisements

10 أفكار على ”أنا أبا هادا!

  1. الجملة توحي بكثرة الطلبات في المستقبل ههههههه
    بختصار افتحي حساب في البنك من الحين عشان ماتزعل جوجو 🙂

    الله يحفظها ويعينك على تربيتها..

  2. ربي يسعدها و يسعدكم معاها، جميل إنكم تعلموها النطق
    عليكم بكثرة الكلام أمامها لأنها الآن تتلقى بشكل كبير جداً وتخزنه في ذاكرتها
    و عقبال ما تشوفيها عروس يااارب 🙂

  3. هههههه يا حياتي على الصغنونين اللي بدوا يتكلموا
    هالعمر جداً جميلة لما يبدا يسولف و يتكلم
    استمتعي بنظقها للكلمات ، سواء صح و الا خطأ

بانتظار تعليقك :)

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s